إلى رئيس مجلس القضاء الأعلى النائب العام
التاريخ: الجمعة 24 نوفمبر 2017
الموضوع: الاعتداءات والانتهاكات على المحامين


إلى

رئيس مجلس القضاء الأعلى

النائب العام

للأسف الشديد ولأول مرة في العام 2017 يحال المحامي للجزائية المتخصصه بذريعة او بمكذوب إهانة القضاء ... و قبل يومين تلقت نقابة المحامين اليمنيين بلاغا يتضمن وصول طلب من النيابه الجزائيه المتخصصه في الحديده لنقيب واعضاء مجلس نقابة المحامين فرع الحديده للتحقيق يوم 26 نوفمبر 2017 في واقعة مزعوم إهانة القضاء في بيان صادر عن نقابة فرع الحديده بسبب ماتعرض له أحد المحامين من إهانه وسب في محكمة شمال الحديده.

وقبل هذه الواقعه تم تحويل بعض المحامين للجزائية المتخصصه في صنعاء في قضايا نشر .. ولا ندري سببا واحدا لمثل هذه التصرفات الفجه التي تستهدف مهنة المحاماة ومنتسبيها والنيل منهم لمجرد إدانة فعل خارج القانون وفي منأى عن الشراكه بين جناحي العداله.

منذ تأسيس نقابة المحامين لم يحدث إحالة المحامين للجزائيه المتخصصه بسبب نقد او إدانة إلا في هذا العام وهي بادرة خطيره لتكميم الأفواه والدعوة لإصلاح القضاء .

نأمل وبصوره عاجله توجيه رئيس النيابه الجزائيه المتخصصه في الحديده بتوقيف أي إجراء حتى نلتقي بكم حسب التفاهم معكما يوم الأربعاء 22 نوفمبر 2017 لبحث هذا الأمر وغيره .

فالوجع فاق الممكن وغير الممكن فغايتنا في نقابة المحامين ومنتسبيها تحقيق العداله وأحترام مبدأ سيادة القانون بعيدًا عن السياسة والمسايسه بإعتبار القضاء هو مقياس الخير في الأمم وهو معيار العظمه فيها وهو رأس مفاخر كل أمه حيه وراشده .. وهذا هو تطلعنا وغاياتنا .. وهو بالتاكيد مطلبكم فأنتم وكل الشرفاء تحرصون على وجود قضاء قوي ونزيه ومستقل.

حفظ الله البلاد والعباد

عبدالله محمد راجح

نقيب المحامين اليمنيين

الخميس 23 نوفمبر 2017









أتى هذا المقال من نقابة المحامين -فرع صنعاء


عنوان الرابط لهذا المقال هو:
/modules.php?name=News&file=article&sid=1562